عقب معارك عنيفة.. الجيش اليمني يتقدم في صعدة ويسيطر على ‏جبال ‏السابح في باقم
صحيفة سبق

14 يوليو 2018 – 1 ذو القعدة 1439
10:39 AM

التفاف واختراق ناجح والفرق الهندسية تبطل الأشراك الخداعية وتفكك ‏حقول الألغام

عقب معارك عنيفة.. الجيش اليمني يتقدم في صعدة ويسيطر على ‏جبال ‏السابح في باقم

أعلن الجيش الوطني اليمني عن تقدمه ‏في مديرية باقم شمال محافظة صعدة، ‏عقب ‏معارك عنيفة شنّها ضد مليشيا الحوثي ‏الانقلابية، المدعومة من إيران.‏

وقال مصدر عسكري يمني في تصريح نقله ‏الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع اليمنية، إن قوات ‏الجيش في جبهة علب أحكمت سيطرتها ‏على ‏سلسلة جبال السابح الواقعة على مقربة من ‏مركز ‏مديرية باقم، مشيراً إلى أن قوات الجيش باتت على ‏بُعد ‏خمسة كيلومترات من مركز المديرية.‏

وأكد قائد اللواء 143 ‏العميد ذياب القبلي أن ‏العمليات مستمرة، ولن ‏تتوقف إلا بتحقيق كامل ‏أهدافها.‏

وفي ذات الجبهة تجاوزت قوات الجيش ‏الوطني ‏منطقة أبواب الحديد من الغرب في اتجاه ‏مركز ‏مديرية باقم.‏

وأشار قائد اللواء 63 قائد محور علْب ‏العميد ‏ياسر مجلي، إلى أن القوات التابعة للواء، وبإسناد ‏من قوات التحالف العربي سيطرت على ‏مساحات ‏واسعة، وباتت على مشارف آل الزماح ‏بعد أن ‏حررت تبة الكوز والوديان والشعاب ‏المحيطة بها.‏

وأضاف أن التقدم يأتي في إطار ‏تنفيذ ‏المرحلة الأولى لعملية التفاف واختراق تم ‏تنفيذها ‏من جهة جنوب غرب منطقة أبواب الحديد، وأدّت ‏لخلخلة صفوف المليشيا ودحرها.

وقال العميد “مجلي” إن المعارك الدائرة منذ ‏الخميس ‏الماضي أسفرت عن مقتل أحد أبرز ‏قيادات ‏الانقلابيين مع مساعديه وجرح العشرات، ‏فيما لاذ ‏الباقون بالفرار، واستعادت قوات الجيش ‏كميات ‏من الأسلحة المتوسطة والخفيفة.‏

وذكر موقع وزارة الدفاع اليمنية أن فريقاً هندسياً ‏تابعاً للواء الخامس أبطل الأشراك الخداعية وفكّك ‏حقول الألغام في ‏الوديان والطرق المؤدية إلى ‏مركز مديرية باقم؛ ‏تمهيداً لتقدم قوات الجيش ‏وتسهيل مهامها القتالية.‏

المصدر: صحيفة سبق

Share this...
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter