فرنسا تعيش 3 أيام صعبة بسبب كأس العالم
صحيفة عاجل

المصدر: صحيفة عاجل

قررت السلطات الفرنسية، إغلاق برج إيفل ونشر 110 آلاف من أفراد الأمن، بالتزامن مع عطلة نهاية الأسبوع مع المباراة النهائية في كأس العالم لكرة القدم، واحتفالات يوم الباستيل (العيد الوطني للبلاد).

وتتوقع السلطات الفرنسية، نزول مئات الآلاف إلى الشوارع من العاصمة باريس، إلى أصغر قرى البلاد.

وأمرت السلطات بعملية انتشار واسعة النطاق لشرطة مكافحة الشغب والجنود وفرق الطوارئ الطبية؛ حيث تشهد فرنسا حالة تأهب بسبب احتمال وقوع هجمات إرهابية تستغل هذه الحشود في ظل تزامن الحدثين الكبيرين.

ومن المتوقع أن تدفع المباراة النهائية في كأس العالم المقامة في روسيا بين فرنسا وكرواتيا، يوم الأحد، حشودًا إما للاحتفال بالفوز أو للتنفيس عن الخسارة.
وستنزل الحشود بالفعل إلى الشوارع اليوم، لمشاهدة العرض العسكري السنوي في باريس الذي يقام في 14 يوليو.

وقال جيرار كولوم، وزير الداخلية: “لم يكن لدينا أبدًا ثلاثة أيام مثل التي نحن نستعد لمواجهتها”.

المصدر: صحيفة عاجل

Share this...
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter